https://apkflyer.com/ https://disparpora.mamujutengahkab.go.id/ https://www.pelangi88ai.com/ https://fdp.nitttrchd.ac.in/backingup/pelangi88/ bagas88 https://nogi-office.com/
https://sipindo.id/assets/products/Starlight/ https://kebidanan.poltekkesbandung.ac.id/css/ https://simita-is.unikom.ac.id/js/gachor/ slot https://sipindo.id/assets/products/mania/ https://siapol.dishub.jatimprov.go.id/admin/css/ https://smkmiphaparakan.sch.id/daftar/m4xwin/ https://kebidanan.poltekkesbandung.ac.id/css/
Sharjah Heritage
m
icon
icon
أكتوبر 10, 2022

82 مستجدًا ومستجدة يستهلون دراستهم الأكاديمية في برنامج الدبلومات بمعهد الشارقة للتراث

استهل 82 من الطلبة المستجدين دراستهم في برنامج الدبلومات للعام الأكاديمي الجديد 2022/2023 والذي ينظمه معهد الشارقة للتراث، على خمسة دبلومات مهنية متخصصة في مجال التراث.

تحفيز الطلبة
وحرص سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، على استقبال الطلبة الدارسين والترحيب بهم، والإشادة بسعيهم الجاد في خوض غمار الدراسة الأكاديمية المتخصصة والالتحاق بحزمة البرامج التعليمية المتميزة التي تزود الطلبة بالمعارف العلمية والمهارات التطبيقية والأكاديمية في مجال التراث الثقافي، والمجالات التخصصية الأخرى ذات الصلة.
وأشار المسلم إلى أن المعهد ومن خلال برنامج الدبلومات المتنوع والثري الذي أطلق لأول مرة في العام الأكاديمي 2016/2017 وبإشراف وتنظيم الإدارة الأكاديمية نجح بامتياز في رفد المجتمع وسوق العمل بكوكبة متألقة من الخريجين ذوي الكفاءة المهنية والخبرة العملية التي مكّنتهم من إدارة مؤسسات التراث الثقافي، والمساهمة بمعارفهم ومهاراتهم في نشر الوعي بمكونات عناصر التراث، والحفاظ على الهوية الوطنية، والمشاركة في إحداث التنمية الثقافية في المجتمعات المحلية.

730 خريجاً وخريجة حتى الآن
ولفت سعادته إلى أنه بنهاية العام الأكاديمي الماضي أنجز 730 طالبًا وطالبة متطلبات التخرج في برنامج الدبلومات، والذي ينقسم إلى خمسة دبلومات متخصصة هي الدبلوم المهني في جمع وصون وتدوين التراث الثقافي غير المادي، والدبلوم المهني في ترميم المخطوطات وصيانتها، والدبلوم المهني في التراث العمراني، والدبلوم المهني في إدارة المتاحف، والدبلوم المهني في الأعمال الإدارية في المؤسسات الثقافية والتراثية.

رحلة الإنجاز والتحدي
وخلال كلمته الترحيبية بالطلبة الجدد في حفل الاستقبال الذي عقد في مسرح المعهد وبحضور فريق الإدارة الأكاديمية والهيئة التدريسية في المعهد، تحدث رئيس معهد الشارقة للتراث، عن تجربته الشخصية في عالم التراث على الصعيدين العلمي والمهني، والبدايات الأولى التي شكلت مسيرته في العمل التراثي المليء بالآمال والتحديات والإنجازات، مقدمًا لهم طيفًا من النصائح والإرشادات التي يمكن لها أن تسهم في الارتقاء بوعيهم في عالم التراث وتحفيزهم على الجد والاجتهاد في أروقة العلم والمعرفة.

82 دارساً جديداً
وأعرب الدكتور المسلم عن سعادته بمستوى الإقبال من قبل الطلبة الدارسين والبالغ عددهم في هذا العام 82 طالبًا وطالبة متوزعين التخصصات المختلفة التي يقدمها البرنامج.
وأشار سعادته إلى أن دراسة التراث والتخصص فيه يتطلب طلبة يحملون روح الشغف وحب المعرفة، ويتحلون بالإرادة للتعلم والمواظبة والمتابعة، ويدركون بيقين جازم أن التراث في حقيقة الأمر ما هو إلا ركيزة بارزة من ركائز الخصوصية والهوية الوطنية لدولة الإمارات والعالم العربي بأكمله، منوهاً بأن ذلك لا يحول دون التعرف على تراث الشعوب الأخرى والتفاعل معها، طالما لم نفقد البوصلة أو البصمة التي تخصنا وتميزنا.

أول دبلوم
وعاد الدكتور المسلم مع الطلبة الحضور بالذاكرة إلى بدايات اشتغاله بالتراث، حيث تحدث عن أول دبلوم درسه في التراث، واستغرق شهراً ونصف الشهر، وهو ما شكل الأرضية الصلبة أو البذرة الأولى لمسيرة أثمرت عن شجرة وارفة الظلال يتفيأ تحتها طلاب العلم وعشاق التراث والعاملون على حفظه وصونه بمختلف صوره وتلاوينه.

العمل قرين المعرفة
ولفت إلى أن الشهادة أو الدرجة التي يحصل عليها الطالب هي مجرد ورقة لا تدب فيها الروح الفاعلة ولا ينتج عنها الأثر النافع إلا بمواصلة العمل واستدامة الجهد والسعي للتعلم المستمر، وهو الغاية العلمية التي يرجوها المعهد من وراء مثل هذه البرامج الأكاديمية التي تعنى بالتراث بمختلف تخصصاته، سواء في المتاحف والمخطوطات وإدارة الثقافة وإدارة المؤسسات الثقافية، وغيرها.

محاضرات واقعية وافتراضية
وبدورها، رحبت الدكتورة بسمة كشمولة، نائب المدير الأكاديمي في الإدارة الأكاديمية بالمعهد، بسعادة الدكتور عبدالعزيز المسلم، وأعضاء هيئة التدريس، والدارسين الجدد الذين سيتلقون دراستهم ومحاضراتهم هذا العام حضورياً بالأسلوب الوجاهي المباشر، وكذلك بالأسلوب الهجين الذي يجمع بين الدراسة الواقعية والافتراضية.
وقالت كشمولة: يملؤنا الحماس والتفاؤل والثقة بالدارسين الجدد في عام أكاديمي سيكون فريدًا من نوعه، ومليئًا بالنشاط والعلم والمعرفة، في مختلف برامج الدبلومات.
يذكر أن برنامج استقبال الطلبة الجدد تضمن تقديم فيديو تعريفي حول المعهد وبرامج الدبلومات والإدارة الأكاديمية، والرد على استفسارات الطلبة وأسئلتهم.